القائمة الرئيسية

الصفحات

هل تعلم ما هو الحمل المنتبذ ؟!

             الحمل المنتبذ Ectopic pregnancy


الحمل المنتبذ أو ما يعرف بالحمل خارج الرحم (ectopic pregnancy) هو حالة نادرة الحدوث حيث يتم الحمل خارج جوف الرحم، غالباً في قناة فالوب ، ووتحدث هذه الحالة بنسبة لا تتخطي ال 1% ، وأكثر من 95% من هذه الحالات تتطور في قناة فالوب.



title="الحمل خارج الرحم,الحمل,أسباب الحمل المنتبذ,الصحة,المنتبذ,الحقن المجهري,الحمل خارج الرحم اسبابه,الحمل خارج الرحم وعلاجه,الحمل خراج الرحم,الحمل،,طفل الأنابيب,الأطفال المبسترين"
title="الحمل خارج الرحم,الحمل,أسباب الحمل المنتبذ,الصحة,المنتبذ,الحقن المجهري,الحمل خارج الرحم اسبابه,الحمل خارج الرحم وعلاجه,الحمل خراج الرحم,الحمل،,طفل الأنابيب,الأطفال المبسترين"


(Fallopian tubes) عبارة عن أنبوبين ضيقين بين جوف الرحم وجوف البطن ، بجوارالمبيضين.

 حيث تتلقي قناة فالوب البويضة الخارجة من المبيض خلال عملية الإباضة ، والتييحدث بها جماع البويضة بالحيوان المنوي بما يعرف بعملية الاخصاب ، ليبدأ التكوين الأولي للجنين. وبعد ثلاثة أيام من الإخصاب يعبر الجنين إلى الرحم ومن هناك يستمر التطور في الحمل.

 بالنسبة لهذه الحالة المرضية الحمل خارج الرحم لا تتقدم البويضة المخصبة إلى الرحم وتستمر في التكوين داخل قناة فالوب.

وقد يحدث الحمل في عنق الرحم ، او فوق المبيض، ونادرا في أعضاء أخرى في جوف البطن.


ما هي أعراض الحمل المنتبذ:

عند حدوث هذه الحالة ، تتعلق الاعراض بحدوث تمزق في القناة الأكثر شيوعًا هو الشعور بآلام في الحوض او البطن، وتأخير في موعد نزول دم الحيض 

وقد تظهر أعراض أخرى مثل:

نزيف مهبلي خفيف،أو ظهور بقع فقط.
ألم وانتفاخ مفاجئ في البطن
ضَعف وغثيان واغماء
نزيف في جوف البطن
ألم في الأكتاف 
الم عند التنفس العميق نتيجة ضغط الحجاب الحاجزعلي المنطقة الشرجية.

أسباب وعوامل خطر الحمل المنتبذ

 بشكل عام يزداد خطر الإصابة بالحمل المُنتبَذ (الحمل خارج الرحم) عند وقوع ضرر لقناة فالوب ، مثل الإصابة بعدوى أو نتيجة لعملية جراحية تمت الماضي
 استخدام اللولب الرحمي يعتبر السبب الاكثر شيوعا من بينهم.

مضاعفات الحمل المنتبذ
عادةً يحدث تمزق في القناة وحدوث نزيف داخلي لذلك عند الشعور بأي اعراض يجب التوجه فورا للطبيب المتخصص 

هل يمكن الحمل بشكل طبيعي بعد حدوث حمل خارج الرحم؟

بعد حدوث الحمل خارج الرحم فى المرة الاولي تذداد حدوثه مرة اخري الي 15% ،لكن لا داعي للقلق حيث بإمكان المرأة أن تحمل وتلد بشكل طبيعي ؛ ولكن يجب المتابعة مع الطبيب بشكل جيد طوال فترة الحمل.

تشخيص الحمل المنتبذ

1- الفحوصات المخبرية

في الفحوصات المخبرية يمكن الاستعانة بفحص حجم الغُدَدِ التَّنَاسُلِيَّةِ المَشيمائِيَّةُ البَشَرِيَّة (Human Chorionic Gonadotropin - βhCG) في الدم. 
حيث يتم حساب نسبته فى الدم، ومستوى ازدياده التدريجي في الدم ليتلائم مع عمر الحمل المتوقَع في الأسابيع الأولى من ظهوره.
 في الحمل المُنتبَذ غالبا يظهر مستوى الـ βhCG بشكل منخفض مقارنة مع المستوى المتوقع في الحمل السليم داخل

2- الفحص بالتصوير

وهو تصوير الحوض بالأمواج الفوق صوتية (Ultrasound).
 خلال الحمل السليم عادةً يتم تصوير كيس الرحم داخل جوف الرحم بعد أسبوع من تأخر نزول الحيض.
 ان كان  مستوي ال- βhCG مرتفع  دون القدرة علي رؤية  كيس الحمل داخل جوف الرحم فهذا يدل علي  احتمال كبير جدًا بوجود حمل مُنتبَذ 
وفي بعض الاحيان قد يظهر كيس الرحم خارج الرحم نفسه.

                                          تعرف علي اهم اسباب الم الكلية
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات